تفسير الأحلام

الحلم والرؤيا وما الفرق بينهما وما تفسيرهما

الفرق بين الحلم والرؤيا الصالحة

لا شك أن جميعنا يحلم بأحلام غريبة بعضها يجعل يومك سعيداً والأخر يكون اشبه بالرعب او بالشئ الغامض الذي لا تفهمه مع كثرة توارد الأحلام هو ما الفرق بين الحلم والرؤيا الصالحة لدينا لا شك ان الكثير منا يتسائل ما معنى الاحلام وما هي تفسيرها وبعضنا لايعرف الفرق بين الحلم والرؤيا  وموضوعنا اليوم نفرق فيه لكم بين الحلم والرؤيا وعلامات كل منهما لكي تعرف كيف تفرق بينهما

تفسير الأحلام والفرق بين الرؤيا الصالحة والأضغاث

الفرق بين الرؤيا والأحلام
الفرق بين الرؤيا والأحلام

تفسير الأحلام احد اهم ما يشغل بعضنا إن لم يكن أغلبنا وبالتأكيد تقابل يومياً من يسألك عن تفسير حلم قد حلم به بالأمس  , الامر ليس مجرد اضغاث احلام حيث أن ديننا الحميد أوضح في القرآن الكريم أن الأحلام لها تفسير أو ما تسمى شرعياً بالرؤيا _ كما جاء في قصة سيدنا يوسف في سورة يوسف _ وأيضاً الأحاديث الشريفة النبوية على لسان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم اوضح لنا الفرق بين الحلم والرؤيا وأداب التعامل معها وما هي العلامات الدالة على كل منهما ولكن كيف تفرق بين الحلم والرؤيا ؟ هنا ستعرف

الفرق بين الحلم والرؤيا

علامات الرؤيا الصالحة :

تكون الرؤيا فيها رسالة بشرى أو رسالة تحذيريه ولكن يشترط أن يستيقظ الحالم ( من رأى الرؤيا ) وقلبه مطمئن وبه راحة

تكون الرؤيا بها قصص متصله بعضها البعض ومتسقة في الاحداث بدايتهاونهايتها

يجب ان يستيقظ الرائي وهو متذكراً لجميع احاث الرؤيا وجميع تفاصيلها

يجب ألا تحمل الرؤيا احداثاً عن مواضيع من حياة الرائي الخاصة التي تؤرقه لأنها في هذه الحالة تكون حلم وهو يعبر عن انعكاس افكاره الذهنية وعقله الباطن لأفكارة الخاصة وهي تكون في هذه الحالة من الشيطان

يجب ألا يكون الرائي محموماً أو مريضاً لأنه  في حالته هذه تكون اعراض مرض واوهام الحمى

احداث الرؤيا تكون احداث تمكن ان تحدث وليست احداث رؤيا غير منطقية بل تخضع للعقل

يجب ان يكون الرائي صادق اللسان ولا يكذب وذلك حتى يصدق في الرؤيا التي ستفسرها له

اذا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحلم فإنك رأيته حقيقة فإن الشيطان لا يتمثل به وذلك وفقاً لحديث سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم : ” من رأني في المنام فقد رأني حقاً فإن الشيطان لا يتمثل بي ” .

 

ماذا تفعل عن رؤيتك رؤيا

 

عليك أن تعلم أن رؤيتك للرؤيا رسالة من عند الله إليك وتحمل بشرى إليك أو تنبيه عليك أن تأخذه في الاعتبار وعليك ان تسأل الله من خيرها وفقاً لحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم :”الرؤية من الله والحلم من الشيطان ” فذلك يدل على أنك لابد أن تسأل الله من خير مارأيت

عليك أن تصلي بعد الرؤيا مباشرة

لا تكذب لمن يفسرها لك أو تضيف اي تفاسير لا تتذكرها أو تجمل شئ في الرؤيا

ألا تخبر بها احد الا من يحبهم ويهتمون إليه  ويحبونه فتصديقاً لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ” فإن رأى رؤيا حسنة فليبشر , ولا يخبر الا من يحب 

يجب أن يسأل اهل العلم عن تأويلها أو تفسيرها

 

كيف تميزها عن اضغاث الأحلام ( التي هي من الشيطان )

الفرق بين الرؤيا والكابوس
الفرق بين الرؤيا والكابوس

الحلم أو ما نعرفه بالكابوس وما هو الكابوس ؟

اذا علمت شروط الرؤيا فإذا لم تنطبق عليها الشروط فإنها اضغاث الاحلام ومن السهل أن تتعرف عليها وأول ما ينبغي عليك عن حلمك بالأضغاث

اولاً تتعوذ بالله من شر ما رأيت

ثانياً تتعوذ بالله من الشيطان الرجيم

عليك أن تنفث ثلاث مرات على يسارك

تتقلب على الجانب الأخر من النوم

الا تخبر بها احداً ايان كان والا وقعت

لأن الرسول صل الله عليه وسلم قال ” إذا رأى أحدكم الرؤية تسوءه فلا يذكرها ولا يفسرها “

 

اترك تعليقا

الوسوم
اظهر المزيد

رئيس التحرير

سلام الله عليكم ورحمته وبركاته شكراً لتشريفكم صفحتي على موقع توب تنز وبتمنى ان مواضيعي تعجبكم والتواصل معايا على صفحتي الشخصية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: